تنبيه: لقد تم تغيير الايميل الرسمي بموقع بكين للسياحة visitbeijing.com.cn ،ومن أول يناير ٢٠١٧ سيتم استخدام الايميل الجديد

" عشق المشق " .. معرض عن الخط العربي للفنان الصيني " مي قوانج جيانج "

1476892800

نظمت جامعة بكين، والسفارة المصرية لدى الصين ممثلة في مكتب العلاقات الثقافية والتعليمية والمكتب الإعلامي، معرضاً

لأعمال الخطاط الصيني المشهور مى قوانج جيانج وورشة لتعليم الخط العربي تحت عنوان «عشق المشق» ، وذلك في إطار فعاليات العام الثقافي الصيني المصري 2016 ، والتبادلات في إطار إستراتيجية الحزام والطريق. حضر الحفل الدكتور معتز أنور نائب السفير المصري، والمستشار الثقافي الدكتور حسين إبراهيم ، والمستشار الإعلامي هدي جاد الله ، وقيادات جامعة بكين وفي مقدمتهم عميد كلية الدراسات الأجنبية بجامعة بكين الدكتورة نينغ تشي ، ونائب عميد كلية اللغات الأجنبية الدكتور فو جي مين ، والأستاذ بقسم اللغة العربية الدكتور لين فون مين . وفي الكلمة التي ألقتها الدكتورة نينغ تشي في افتتاح المعرض، قالت إن سلسلة النشاطات التي تعتزم الجامعة إقامتها بالتعاون مع السفارة المصرية توفر لطلبة الجامعة فرصاً أكبر للاحتكاك بالثقافة العربية. وأضافت أن الفنان الذي نري لوحاته اليوم قد درس الخط العربي في مصر، وأصبح رسولاً للصداقة الصينية العربية ومروجاً للفنين المصري والصيني في مختلف أنحاء العالم. أما الدكتور حسين إبراهيم ، فقال إن هذا المعرض يعتبر إضافة مضيئة للتبادل الثقافي بين البلدين ، مضيفاً أنه يتطلع لمزيد من التعاون والتبادل الثقافي والتعليمي مع جامعة بكين ، ومتمنياً أن تستمر الصداقة بين الصين ومصر ، وتظل خالدة مثل سور الصين العظيم والأهرامات. ويضم المعرض الذي يقام في مكتبة جامعة بكين ويستمر لمدة ثلاثة أيام 99 لوحة ، واللوحة المكملة للمئة أهداها الفنان لجامعة بكين ، وقد كتب عليها " العلم بحر بلا شاطئ " .

والفنان "مي قوانج جيانج" ولد في عام 1963 في يويتشانغ من مقاطعة شاندونج ، ويعتبر أستاذاً بارزاً ومجدداً في الخط العربي ، وقد حصل في عام 1997 علي إجازة الخط العربي من مصر ، وأصبح أول صيني يكرم بجائزة رفيعة في هذا المجال ، وفي عام 2000 بدأ يعلم فن الخط العربي في جامعة العلوم الإسلامية بمدينة تشنغتشو في الصين ، وتمتاز أعمال جيانج بالمزج بشكل فريد بين الفنين الصيني والعربي .

ومن بين اللوحات الرائعة المعروضة لوحة للفظ الجلالة " الله " ، يمكن أن تقرأ بالعربية والصينية في آن واحد ، وهو أيضاً علي هيئة شخص راكع في خشوع ، وأخري لآية الكرسي مكتوبة سبع مرات بألوان مختلفة في إشارة رمزية إلي السموات السبع وفي المنتصف لفظ الجلالة ، ولوحة علي هيئة برج صيني كان يستخدم لاستطلاع الهلال في مدينة شيان، والزخارف الدقيقة للبرج نقشت بكلمات الشهادتين.

北京旅游网

حديقة

قائمة

المتحف الوطني للفنون الصين

 

About Us | Contact Us

Copyright@2002-2017 www.visitbeijing.com.cn,All Rights Reserved